المشي السريع والذاكرة.. دراسة تكشف علاقة مذهلة

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

لطالما سمع الكثيرون عن فوائد مهمة للمشي، والشاهد على ذلك المثل الشعبي الشائع "تعشى وتمشى"، إلا أن دراسة جديدة كشفت فوائد عدة لم نكن نعلمها.

فقد أظهرت نتائج الدراسة، بحسب صحيفة "نيويورك تايمز" أن المشي قد يعالج الضعف الإدراكي المعتدل وقد يحسن من صحة الدماغ والتفكير لدى كبار السن، الذين يعانون من ضعف الذاكرة.

ووفقًا للدراسة التي استمرت عاماً كاملاً، قام 70 مشاركاً من الرجال والنساء، في منتصف العمر وكبار السن ممن ظهرت عليهم علامات مبكرة لفقدان الذاكرة، بممارسة المشي السريع بشكل متكرر، ما أدى إلى رفع درجاتهم المعرفية.

تقسيم المشاركين إلى مجموعتين

إلى ذلك، طلب الباحثون في مركز جامعة تكساس ساوثويسترن الطبي في دالاس ومؤسسات أخرى من المشاركين، بأن يبدأوا في ممارسة مزيد من النشاط البدني، بعد إجراء فحوصات واختبارات لوظائفهم الصحية والمعرفية الحالية ولياقتهم البدنية.

وبعد ذلك، تم فحصهم مرة أخرى باستخدام الموجات فوق الصوتية المتقدمة وتقنيات أخرى لقياس تصلب الشريان السباتي، الذي ينقل الدم إلى المخ وكمية الدم المتدفقة إلى وعبر أدمغتهم.

ثم في نهاية المطاف، تم تقسيم المشاركين المتطوعين إلى مجموعتين، بدأت إحداهما برنامجاً لتدريبات التمدد الخفيف لتكون بمثابة مجموعة تحكم نشطة. فيما بدأت المجموعة الثانية في ممارسة المشي.

وطلب الباحثون من المشاركين الحفاظ على نشاطهم، بحيث يرتفع معدل ضربات القلب والتنفس بشكل ملحوظ، مع منحهم حرية ممارسة رياضة السباحة أو ركوب الدراجات، إلى جانب رياضة المشي السريع.

بوابة الممر المصرية بوابة الكترونية شاملة متابعة كافة الاخبار المصرية والعربية والعالمية وكل ماهو جديد فى 24 ساعة على مدار الساعة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى