دراسة صينية تؤكد أن الأجسام المضادة لكورونا تدوم لفترة طويلة

دراسة صينية تؤكد أن الأجسام المضادة لكورونا تدوم لفترة طويلة
دراسة صينية تؤكد أن الأجسام المضادة لكورونا تدوم لفترة طويلة

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

توصل متخصصون صينيون إلى أن أكثر من 70 ٪ من سكان ووهان وضواحيها الذين أصيبوا بفيروس كورونا منذ أكثر من عام، احتفظوا بالأجسام المضادة لـ" سارس – كوف – 2".

وفي دراسة نشرت في موقع " bioRxiv"، وكتب الباحثون : "يشير هذا إلى أن معظم المتبرعين يحافظون على مناعة طويلة الأمد ضد فيروس كورونا وأنهم محميون من الإصابة مرة أخرى".
ولا يزال الجدل متواصلا منذ بداية الوباء حول ما إذا كان جسم الإنسان قادرا على تطوير مناعة طويلة الأمد ضد النوع الجديد من فيروس كورونا، وذلك وفقا لما نشره موقع "روسيا اليوم".

وتقول بعض الدراسات أن "سارس – كوف – 2" يتداخل مع تكوين الخلايا التي يمكن أن تنتج أجساما مضادة للفيروس لفترة طويلة.

وبحسب دراسات أخرى، فإن الأجسام المضادة لا تختفي في كل المرضى، وفي بعض الحالات يزداد عدد الخلايا التي يتم اكتسابها.

الأطباء الصينيون بقيادة البروفيسور شينجين زانج من جامعة شنغهاي الطبية قرروا اختبار مدة بقاء الأجسام المضادة لـ " سارس – كوف – 2". وفي سياق بحثهم، راقبوا حياة أكثر من 800 من سكان ووهان الذين أصيبوا بالنوع الجديد من فيروس كورونا في يناير وفبراير من العام الماضي.

بوابة الممر المصرية بوابة الكترونية شاملة متابعة كافة الاخبار المصرية والعربية والعالمية وكل ماهو جديد فى 24 ساعة على مدار الساعة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى