قتلت 7 من أفراد عائلتها بسبب عشيقها.. قصة أول امرأة ستعدم في الهند منذ 66 عاما

قتلت 7 من أفراد عائلتها بسبب عشيقها.. قصة أول امرأة ستعدم في الهند منذ 66 عاما
قتلت 7 من أفراد عائلتها بسبب عشيقها.. قصة أول امرأة ستعدم في الهند منذ 66 عاما

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي

من المقرر أن تصبح معلمة في الـ38 من عمرها، والتي أُدينت بقتل 7 من أفراد عائلتها، "أول امرأة تُعدم في الهند منذ 66 عامًا".

ووفقًا لما أوردته تقارير وسائل إعلام، فإن مسئولي السجن بولاية "أتر برديش" الهندية بدأوا الاستعدادات لإعدام "شابنام علي" شنقًا، بعد أن حُكم عليها بالإعدام منذ 11 عامًا، على خلفية إدانتها وعشيقها "سليم" بارتكاب جرائم قتل وحشية في عام 2008.

وجاء في تقرير لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن "شابنام علي" كانت تنتظر مولودًا من عشيقها وأرادا الزواج لكن يقال إن عائلتها رفضت زواجها منه لأنه كان من عائلة أقل ثراءً.

وفي الآونة الأخيرة، لجأ المولود الذي أنجبته هذه السيدة من عشيقها، ويُدعى "تاج" وهو في الـ12 من عمره، إلى محاولة أخيرة في سبيل إنقاذ حياة والدته، من خلال مناشدة حاكم الولاية والرئيس الهندي "رام نات كوفيند" لمراجعة الالتماس الخاص بها وإصدار عفو عنها.

يذكر أن "تاج" وُلد في السجن وهو يعيش برفقة عائلات بالتبني على مدى الـ6 سنوات الماضية، حيث أن القانون في الهند لا يسمح للأم بالعيش مع طفلها في السجن بعد سن السادسة، وقد تقدم بهذه المناشدة عقب زيارة والدته "شابنام علي" في السجن يوم الأحد الماضي، وصرح الصبي لصحيفة "عرب نيوز" السعودية الصادرة باللغة الإنجليزية قائلًا: "عندما قابلت أمي يوم الأحد طلبت مني أن أذاكر بجد وأكون إنسانًا جيدًا.. طلبت مني ألا أقلق"، واستطرد: "آمل ألا يخيب رئيس الهند رجاء طفل مثلي ويعفو عن والدتي".

بوابة الممر المصرية بوابة الكترونية شاملة متابعة كافة الاخبار المصرية والعربية والعالمية وكل ماهو جديد فى 24 ساعة على مدار الساعة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى